تمت الترجمة بواسطة “محمود صالح”

تخفي محطة المتحف، التي تقع على الجانب الشرقي من ممر بلور ستريت الثقافي في تورونتو، الكثير من الكنوز المصرية عن عيون المارة في الشارع. وكان تصميم المحطة في الأساس يشبه الكثير من محطات مترو الأنفاق الأخرى في تورونتو من حيث الألوان البريقة واللافتات التي تحمل اسم المحطات. وكما يشير الاسم، فقد بنيت المحطة للسماح لركاب المترو بزيارة متحف جاردنر للسيراميك أو متحف أونتاريو الملكي. ولكن اليوم، يمكن للركاب الذين يترددون على المحطة التمتع بالنظر إلى الأعمدة التي تم وضعها داخل المحطة المزينة على الطراز الكندي القديم والتي تعكس أيضاً جوانب من الحضارات العريقة في الصين ومصر واليونان والمكسيك.

Read More