تمت الترجمة بواسطة “محمود صالح”

يعود تاريخ المجموعة النوبية القديمة في متحف أونتاريو الملكي إلى الأيام الأولى لإنشاء المتحف، عندما اشترى مؤسس المتحف “تشارلز تي. كورلي” مجموعة من الأواني الخزفية في أوائل القرن العشرين، والتي اشتملت على بعض الأعمال الفخارية التي تعود للفترة المروية والمجموعة الثالثة (ج) في شمال السودان. وفي عام 1992، كان المتحف هو الأول في أمريكا الشمالية الذي افتتح معرضًا نوبيًا وقد أعيد تصميمه على نطاق واسع في عام 2011 ليبرز من جديد الأعمال النوبية للسودان الحديثة تحت قيادة أمين المتحف “كريزستوف جرزيمسكي”. وفي هذا الأسبوع، يستعرض “كتبة النيل” أفضل خمسة قطع أثرية موجودة في الجناح النوبي داخل المتحف.

Read More